القائمة الرئيسية

الصفحات

كيفية التخلص من الحكة في المهبل

الطريقة المفضلة للتخلص من الحكة المهبلية، في الواقع، هناك العديد من الخيارات لعلاج الحكة المهبلية و يجب تحديد أفضل طريقة للعلاج، و إن كنتي تعانين من الحكة في المهبل فتعالي معنا لكي تكتشفي عن علاج و كيفية التخلص من حكة المهبل.

كيفية التخلص من حكة المهبل

الحكة المهبلية هي أحد الأعراض التي قد تدل على حدوث شيء في المهبل . يمكن أن تشمل علامات وأعراض الحكة المهبل أو منطقة الأعضاء التناسلية التي تسمى الفرج، و هي مشكلة شائعة أي ( حكة المهبل ) تعاني منها العديد من النساء.

علاج حكة المهبل  

يعتمد تحديد أفضل طريقة علاج  حكة المهبل بشكل أساسي على الحالة المسببة للحكة المهبلية، ولتحديده سيطلب الطبيب من المريض معرفة أعراض وشدة ومدة ظهور حكة المهبل لدى المريض لأن الطبيب يعتمد على نتائج عدة فحوصات مختلفة مثل: فحص الحوض أو منطقة المهبل، تحاليل الدم والبول، والتحاليل من بعض عينات من إفرازات  المهبل وأنسجة الفرج (بالإنجليزية:   Vulva). 

علاج التهاب المهبل 

 يتم علاج إلتهاب المهبل  و حكة المهبل بالمضادات الحيوية، والتي يمكن تناولها عن طريق الفم على شكل أقراص، بما في ذلك الكريمات الموضعية. يجب التأكيد على أهمية استشارة الطبيب واتباع  تعليماته عند استخدام هذه الأدوية عند حصول الحكة في المهبل.

يمكن حدوث حكة المهبل وإلتهابه بالأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي الكلاميديا ​​والثآليل التناسلية والسيلان والهربس التناسلي وداء المشعرات. يعالج داء المشعرات بالمضادات الحيوية ومضادات الفيروسات والأدوية  المضادة للطفيليات.

علاج الالتهابات الفطرية

 علاج الإلتهابات الفطرية بالأدوية المضادة للفطريات مثل الكريمات والمراهم والتحاميل والحبوب الفموية. ومع ذلك، لمدة ثلاثة إلى سبعة أيام، من المهم ملاحظة أنه يجب عليك استشارة الطبيب قبل استخدام هذه الأدوية، خاصة بالنسبة للنساء اللواتي لم يتم تشخيصهن من حكة المهبل من قبل.

علاج الحكة المصاحبة لانقطاع الطمث

يمكن علاج هذه الحالة من الحكة المصاحبة لإنقطاع الطمث بالإستروجين الذي يأتي على شكل كريمات وحبوب وحلقات مهبلية.

 أسباب أخرى للحكة في المهبل

 يمكن علاج الحكة في المهبل أو بعض الالتهابات والتهيجات المهبلية باستخدام الكريمات والمستحضرات الموضعية التي تحتوي على الستيرويدات. العلاجات المنزلية هناك عدد قليل من الإجراءات التي يمكن اتباعها للقضاء على الحكة المهبلية، بما في ذلك ما يلي: 

من أجل تفادي حدوث حكة في المهبل يجب الحفاظ على المنطقة التناسلية نظيفة وجافة. ارتدِ ملابس فضفاضة وتأكد من أن الملابس الداخلية من القطن. تجنب استخدام الصابون عند تنظيف منطقة المهبل. استخدم الماء الدافئ بدلًا من الماء الساخن أثناء الاستحمام. 

و يجب أيضا تفادي وقوع الحكة في المهبل بتجنب استخدام البخاخات والعطور والمساحيق المطهرة بالقرب من منطقة المهبل. نظف من الأمام إلى الخلف عند الذهاب إلى الحمام. تحكم في مستويات السكر في الدم في حالة الإصابة بمرض السكري. كل هاتة الإجراءات يجب تطبيقها دائما من أجل تفادي حصول الحكة في المهبل.

العلاجات البديلة والتكميلية لحكة المهبل

يمكن أن يساعد وضع ضمادة باردة مثل منشفة، على منطقة  .الشفرتين في تخفيف الحكة في المهبل و الشعور بالراحة

أخذ حمام المقعدة بالماء الذي يغطي منطقة الأعضاء التناسلية يمكن أن يساعد في برودة الحكة في المهبل.

مضاعفات الحكة المهبلية 

يمكن أن تحدث بعض المضاعفات عند وجود الحكة المهبلية، بما في ذلك ما يلي:

 إذا كانت الحكة ناتجة عن داء المشعرات أو التهاب المهبل الجرثومي، فقد تزيد هذه الحالات من خطر الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيًا لأنها تسبب الالتهاب.

 تم ربط الإصابة بالتهاب المهبل الجرثومي المصحوب بأعراض وداء المشعرات أثناء الحمل بالولادات المبكرة وانخفاض الوزن عند الولادة.

 عندما يُترك الحزاز المتصلب دون علاج، فإنه يمكن أن يسبب تندبًا ويزيد من خطر الإصابة بسرطان الفرج.

 إذا تركت دون علاج، يمكن أن يسبب مرض السيلان مرض التهاب الحوض (PID) .

 إذا تُركت دون علاج، يمكن أن تسبب الكلاميديا الحمل خارج الرحم عند النساء.

تعليقات